اطلب من الخبراء في “مدى” أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية

اطلب من الخبراء في “مدى” أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية

اطلب من الخبراء في “مدى” أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية

شارك المقالة على :

هناك العديد من الأشخاص المغامرين الذين يفكرون في بدء عمل تجاري جديد أو فعلوا ذلك بالفعل. لكن القليل منهم يأخذ في الاعتبار أنه من الضروري إجراء تحليل جدوى للمشروع مسبقًا لدى مكاتب دراسات جدوى اقتصادية، مما سيساعدنا في الحصول على معلومات مفيدة حول الجدوى الفنية والاقتصادية للفكرة ومعرفة ما إذا كان نموذج الأعمال الذي نريده بشكل مباشر لتأسيس يمكن أم لا. ليكون ممكنا. حيث تعتبر دراسة الجدوى الاقتصادية أحد الأدوات الرئيسية التي تستخدمها الشركات والمستثمرون لتحليل الفرص الاستثمارية واتخاذ القرارات المالية والاستثمارية المستنيرة.

ما الذي يتم تحليله قبل تنفيذ دراسة جدوى أي مشروع؟

تعتبر إجراء دراسة جدوى مع أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية من أهم المراحل اللازمة قبل البدء في أي مشروع، بغض النظر عن خصائصه، حيث تهدف إلى تحليل مدى إمكانية تنفيذ المشروع ونجاحه. ومع ذلك، فإن فعالية الدراسة تعتمد على ما إذا تم احتساب جميع العوامل المتضمنة في العملية، والتي قد تشكل خطرًا كبيرًا على نجاح المشروع. ويجب أن يسبق تنفيذ أي مشروع تحليل شامل لما يلي:

  • البيئة التي يقع مقر الشركة فيها ومعرفة وضعها.
  • السوق المستهدف وخصائصه الخاصة.
  • الخصائص التقنية اللازمة لتنفيذ المشروع.
  • الموارد الإدارية اللازمة لتنفيذ المشروع.
  • المتطلبات القانونية اللازمة لتنفيذ المشروع.
  • التكاليف المالية اللازمة لتشغيل المشروع.

لذلك، تعتبر الدراسة الاقتصادية للمشروع إحدى الخطوات الأساسية لتحديد جدوى المشروع، ولكنها ليست الخطوة الوحيدة. وإذا تم الاعتماد فقط على الجانب الاقتصادي في الدراسة، فستكون الدراسة غير مكتملة وبالتالي لن تكون جدواها موثوقة.

ما هي العناصر الأساسية للدراسة الاقتصادية بالنسبة لـ مكاتب دراسات جدوى اقتصادية؟

الهدف النهائي لهذه الدراسة هو تحليل المتطلبات الاقتصادية والمالية اللازمة لتنفيذ المشروع من أجل تقييم ما إذا كان المشروع الجديد قابلاً للتنفيذ أم لا. لذلك من المهم معرفة:

  • الاستثمارات الاقتصادية اللازمة وكيفية تمويلها.
  • تقدير التكاليف والمصروفات المطلوبة لبدء المشروع
  • قم بتقييم الدخل المحتمل لتقدير الفوائد التي يمكن أن يوفرها المشروع.

من أجل إجراء هذه الدراسة الاقتصادية، من الضروري هيكلتها وفقًا لهذه العناصر الأربعة:

الاستثمارات:

لكل مشروع ثلاثة أنواع من الاستثمارات، والتي تضيف ما يصل إلى إجمالي الاستثمار المطلوب لبدء المشروع.

استثمار في الأصول الثابتة: هذه هي الموارد الملموسة، مثل الآلات الدقيقة أو الأثاث، أو الأصول غير الملموسة، أي تلك التي لا يمكن “لمسها”، مثل الدراسات والعلاقات مع الموردين والحقوق والتصاريح.

استثمارات في رأس المال العامل أو رأس المال العامل: يتعلق الأمر بتحديد الموارد المطلوبة لتنفيذ المشروع. لحساب رأس المال العامل هذا، يجب طرح الأصول الحالية التي يتعين على الشركة بالفعل بدء المشروع من المدفوعات أو الديون للموردين. تحتاج أيضًا إلى النظر في مصادر تمويل المشروع وإلى أي مدى يتم تمويله.

 إذا كان لديك رأس مال أو مستثمرون، فسوف تتقدم بطلب للحصول على قرض من البنوك، أو إذا كان التمويل مختلطًا، فقم بدمج مصدرين أو أكثر من مصادر التمويل. نفقات قبل العملية: تلك المخصصة لإجراء الدراسات وزيادة رأس المال وتنفيذ التصاميم والخطط قبل بدء المشروع. من المناسب إنشاء تقويم استثمار لمتابعة أثناء تقييم المشروع.

إجمالي المصروفات:

هذه هي إجمالي النفقات التي سيترتب على المشروع. للحصول على هذه النتيجة، من الضروري تحليل:

  • المصاريف الإدارية والمبيعات، والتي تشمل المصاريف المتأتية من مكافآت الموظفين، والاستهلاك، وما إلى ذلك.
  • المصاريف المالية، تلك المصروفات المقابلة لمصالح الالتزامات المالية.
  • ستكون مصاريف التصنيع والتسويق هي تلك المصروفات المستمدة من فواتير الكهرباء والوقود والضرائب وقطع الغيار.

التكاليف:

يتعلق الأمر بتكاليف الإنتاج، وفيها المواد الخام والمواد والموارد اللازمة لإنشاء المنتج أو تقديم الخدمة. يمكن تصنيف هذه التكاليف على أساس قيمتها، متغيرة أو ثابتة.

الدخل:

من ناحية أخرى، في الدراسة الاقتصادية، بالإضافة إلى المصاريف، من الضروري إجراء تقييم للأموال التي من المتوقع الحصول عليها من خلال بيع المنتج أو الخدمة المقدمة، وكذلك أنواع الدخل الأخرى التي يمكن الاستفادة من ربحية المشروع.

هل تريد التواصل السريع مع مكاتب دراسات جدوى اقتصادية؟ تواصل الآن من خلال الرقم التالي (01025401017)

دور دراسة الجدوى في تحديد جدوى المشاريع الاقتصادية بالنسبة لـ مكاتب دراسات جدوى اقتصادية

تلعب دراسة الجدوى دورًا حاسمًا في تحديد جدوى المشاريع الاقتصادية، حيث تساعد في تحليل العوائد المالية وتحديد التكاليف المتعلقة بالمشروع، وهذا يساعد في تحديد ما إذا كان المشروع يستحق الاستثمار أو لا. فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل دراسة الجدوى أداة هامة لتحديد جدوى المشاريع الاقتصادية:

تحديد جدوى المشروع:

تساعد دراسة الجدوى في تقييم العوائد المالية المتوقعة من المشروع وتحديد التكاليف المتعلقة به، وهذا يساعد على تحديد ما إذا كان المشروع يمكن أن يحقق أرباحًا مجزية وعوائد مالية ملموسة أو لا.

تحليل السوق والمنافسة:

توضح أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية مدى مساعدة دراسة الجدوى لـ تحليل السوق وتقييم فرص النجاح والاستمرارية للمشروع، ويتضمن ذلك تحليل المنافسين وتحديد ما يميز المشروع عنهم.

تحديد الموارد المالية المطلوبة:

تعمل الجدوى المشروع على مساعدته في تحديد الموارد المالية المطلوبة لتمويل المشروع، ومن ثم تحديد ما إذا كان هناك توافر للموارد المالية المطلوبة أو لا.

تحليل المخاطر:

تساعد دراسة الجدوى في تحليل المخاطر التي ينطوي عليها المشروع وكيفية إدارتها، مما يساعد على تحسين فرص نجاح المشروع مالياً. اتخاذ القرارات المستنيرة:

تقوم دراسة جدوى المشروع بتوفير البيانات والأرقام المالية والاقتصادية المتعلقة بالمشروع، وهذا يساعد على اتخاذ القرارات المستنيرة بناءً على البيانات الدقيقة.

توضيح الأهداف:

تساعدك جدوى المشروع في توضيح الأهداف والمخرجات المتوقعة للمشروع، وهذا يساعد على تحديد ما إذا كان المشروع يتوافق مع أهداف المستثمرين والشركات أم لا.

بشكل عام، تساعد دراسات الجدوى الاقتصادية في تحديد جدوى المشاريع الاقتصادية، وتعد أداة هامة في عملية اتخاذ القرارات المستنيرة وتحسين فرص النجاح المالي للمشروع.

الفوائد من الجدوى الاقتصادية كما تؤكد أفضل مكاتب دراسات جدوى اقتصادية

تعتبر دراسات الجدوى الاقتصادية أداة هامة لاتخاذ القرارات الاستثمارية والمالية المستندة إلى البيانات والأرقام والتحليلات الاقتصادية. وتتضمن الفوائد الرئيسية لدراسات الجدوى الاقتصادية:

تحديد الجدوى المالية للمشروع:

 تساعد دراسات الجدوى الاقتصادية على تحديد ما إذا كان المشروع يمكن أن يحقق أرباحًا مجزية وعوائد مالية ملموسة أو لا، وهذا يساعد المستثمرين والشركات على اتخاذ قرارات استثمارية مستنيرة.

تقييم الفرص المتاحة:

تعاون دراسات الجدوى الاقتصادية على تحليل الفرص المتاحة في السوق وتقييم فرص النجاح والاستمرارية للمشروع، وهذا يساعد المستثمرين والشركات على تحديد الأفضلية والفرص المثيرة للاهتمام.

تحديد المخاطر المحتملة:

تدعم دراسة الجدوى الاقتصادية على تحديد المخاطر المحتملة التي يمكن أن تواجه المشروع، وهذا يساعد المستثمرين على اتخاذ الإجراءات اللازمة للتغلب على هذه المخاطر وتحسين فرص النجاح.

تحديد العوامل الحاسمة:

تساعد دراسات الجدوى الاقتصادية على تحديد العوامل الحاسمة التي تؤثر على النجاح المالي للمشروع، وهذا يساعد المستثمرين والشركات على تحديد الخطوات اللازمة لتحقيق النجاح المالي.

توضيح البيانات والأرقام:

تناصر دراسة الجدوى الاقتصادية على توضيح البيانات والأرقام المالية والاقتصادية المتعلقة بالمشروع، وهذا يساعد المستثمرين والشركات على فهم المشروع بشكل أفضل واتخاذ القرارات اللازمة بناءً على البيانات الدقيقة.

بشكل عام، تساعد دراسات الجدوى الاقتصادية المستثمرين والشركات على تحديد جدوى المشروع وتحسين فرص النجاح المالي له، وتعد أداة هامة في عملية اتخاذ القرارات المستنيرة.

لا تبحث أكثر عن مكاتب دراسات جدوى اقتصادية إليك الحل الآن!

فلا هناك داعٍ البحث عن المزيد من مكاتب دراسات جدوى اقتصادية، حيث أن الخيار الأمثل لك وبدون عناء هو “مدى” للاستشارات الاقتصادية. لا تفوت الفرصة الآن وتواصل معنا من خلال رقم الواتساب (01025401017) أو من خلال البريد الإلكتروني (info@mada-consulting.com).

ابحث حسب القسم

الاسئلة الشائعة

اكثر الاسئلة شيوعاً في مدي